تكنولوجيا

Candy Crush لعبة تسرق عقول البشر

CANDY CRASH
CANDY CRASH
CANDY CRASH

CANDY CRASH

إذا كنت لم تسمع من قبل بـ Candy Crush، فهي لعبة على الجوال، وصلت درجة الادمان عليها إلى مرحلة نسي فيها بعض الناس أولادهم في المدارس، أو أهملوا أعمالهم المنزلية، أو حتى جرحوا أنفسهم خلال محاولتهم الوصول الى مراحل جديدة.

Candy Crush لُعبت 151 مليار مرة منذ اطلاقها كتطبيق على الأجهزة الجوالة قبل عام بالضبط. وقد أصبحت أول لعبة تحتل المرتبة الأولى على ios وأندرويد وفيسبوك في نفس الوقت.

وقد قالت شركة King المصممة لهذه اللعبة، ومقرها ستوكهولم، إن واحداً من بين كل 23 مستخدم لفيسبوك يلعب هذه اللعبة.

ولكن، هناك العديد من الألعاب المسلية، فلماذا الإدمان على هذه بالتحديد؟

وقد سألت مجلة تايم الأمريكية، واحداً من مصممي هذه اللعبة عما فعله فريق الشركة ليجعل الإدمان عليها بهذا الشكل، كما استطلعت أراء بعض خبراء علم النفس.

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  لعبة نوكيا War DiaryBurma.jar

وفيما يلي، 9 أسباب قالوا إنها تجعل هذه اللعبة غير قابلة للمقاومة:

1- قد يكون العنصر الأكثر عبقرية في هذه اللعبة هو القدرة على جعلك تستمر في اللعب.
2- جميعنا نحب الكلام الجميل، وهو ما يتوفر بدقة في هذه اللعبة حينما يتم النقر على أربعة حلويات في خط واحد مثلا.
3 – امكانية اللعب بيد واحدة تعتبر ميزة أخرى مهمة في هذه اللعبة، فتستطيع أن تلعب وأنت تحمل شراباً أو حقيبة، أو خلال بعض اللقاءات المملة.
4- هناك دائماً المزيد .. تقوم الشركة بتحديث هذه اللعبة باستمرار، ويتم خلق مراحل جديدة كل اسبوعين. فحتى الأن هناك 544 مرحلة.
5- لا يتوجب عليك الدفع في هذه اللعبة، لكنك اذا أردت فالأمر سهل. الشركة تقول إن 60% من الذين وصلوا للمرحلة 544 لم يدفعوا سنتاً واحداً.
6- هذه اللعبة تحرك الطفل في داخلنا، والكثير من الناس يمتلكون شعورا إيجابيا عن الحلوى منذ أن كانوا أطفالاً.
7- أي لعبة تسمح لك بالتواصل مع الأصدقاء من خلال وسائل التواصل الإجتماعي، تحقق نجاحا كبيراً.
8- يبحث الكثير من الناس عن طريقة للهرب من مشاكلهم اليومية، والمتعة التي تؤمنها هذه اللعبة هي طارد ممتاز للتوتر والتعب.
9- هذه اللعبة تجعلك تُعجب بها يوماً بعد يوم، فالمستوى الذي تطمح اليه بالتأكيد، هو أكثر من جعل ثلاثة حلويات تستقيم في خط واحد.

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  تكلم مع هاشم .. لعبة سعودية للأطفال بشخصية تفاعلية

هل أنت مدمن على هذه اللعبة؟ الى أي مرحلة وصلت؟ شاركنا من خلال التعليق هنا

إتبعنا على مواقع التواصل

أكتب تعليقك ورأيك