تكنولوجيا

لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي : المصطنعات البشرية.. داء متفشٍ !

لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي
لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي

لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي – ظهر في الآونة الأخيرة العديد من الاختراعات الجديدة والأشياء المتطورة التي جعلت تطور المجتمعات أمر حقيقي وسهل، فاليوم تقوم المجتمعات على التبادل الثقافي بين الشعوب فتتعرف هذه الشعوب على ثقافات غيرها فتأخذ الجيد وتتلافى السيء، لكن في الوقت الحاضر هذا لا يحدث حيث أن المجتمعات أصبحت تأخذ السيء لا الجيد، وأكبر دليل على ذلك انتشار الظواهر البشرية مثل لعبة مريم والحوت الأزرق ورقصة كيكي، فأصبح العديد من الأشخاص يتخذونها على أنها أشياء يفتخر بها المرء، وخاصة أن جميع هذه المصطنعات ظهرت كتحدي قائم يبين قوة النفس والإرادة، وأصبحت هذه الظواهر مثل الداء لا دواء له وظهرت العديد من المشاكل بسببها سواء على الشخص المتخذ لها أو على المجتمع، لذلك تعرف على أبرز الظواهر البشرية التي كان لها أثر كبير على المجتمع ولكن أثر سلبي.

إتبعنا على مواقع التواصل 😍👇
لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي

لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي


أبرز المصطنعات البشرية من لعبة مريم والحوت الأزرق إلى رقصة كيكي :

إن ذكرنا المصطنعات البشرية فهب لا تعد ولا تحصى ولكن إن حصرناها بالظواهر التي تتشكل على الإنترنت وتنتشر مثل الفيروسات فيمكن حصرها وعدها وخاصة أن عدد منها كان لها أثر كبير ومن هذه المصطنعات البشرية:

  • لعبة مريم ومن لم يسمع عن لهبة مريم هي لعبة تم تصميمها من قبل أشخاص محترفين في الاختراق للبيانات، يقوم الشخص بتنزيل هذه اللعبة على الجهاز والبدء باستخدامها، في حين أن هذه اللهبة تطرح أسئلة بشكل علم ثم تدخل إلى حياة الشخص شيئاً فشيْ، ومن خلال الأسئلة يكون المسؤول عن اللعبة قد اخترق جهاز الضحية وأصبحت ملفاته وبياناته الخاصة متاحة له، ويبدأ التحدي هنا فترسل اللعبة تحدي صعب وإن لم يستطيع الفرد القيام به تهدده بنشر بياناته الخاصة.
  • لعبة الحوت الأزرق تعد لعبة الحوت الأزق مماثلة للعبة مريم والاختلاف في الاسم فقط إلا أنها نسخة ثانية منها وتطلب من الفرد أن يرسم حوتاً على يده.
  • رقصة كيكي: انتشرت في الفترات اللاحقة على مواقع الانترنت رقصة كيكي وهي الرقصة التي اصبحت تحدي على شبكة الانترنت ومواقع التواصل، وهذا التحدي هو عبارة أن يقوم الفرد بالنزول من السيارة وهي مازالت تتحرك ويقوم بالرقص على نغمات أغنية kike do you love me? ، ربما إن سمعت كلمة رقصة لن تعتقد أنها سيئة لكن في الحقيقة هي خطرة لدرجة كبيرة وسنتعرف عليها لاحقاً.
إقرأ ايضاً:  لعبة نوكيا بازل Absolute Puzzle.jar

الآثار الناتجة عنها

هنالك العديد من النتائج المترتبة على هذه الظاهر فلكل ظاهرة نتائج تختلف عن الأخرة وسنأتي بذكرهم:

  • لعبة الحوت الأزرق ومريم : بما أن هذه اللعبتان تشتركان بكثير من السمات فهما تشتركان أيضاً بالنتائج فينتج عن هاتين اللعبتين انهيار مجتمعي فعندما يصل الفرد إلى حائط لا يستطيع تنفيذ المهمة والتهديد يصبح أكبر من خلال اللعبة يدفعه ذلك للانتحار، وفي الحقيقة العديد من الدول العربية سجلت حالات انتحار بسبب هذه الألعاب وخاصة الحوت الأزرق، ومع انتحار الفرد يبدأ بتخلخل الهرم الاجتماعي للأسرة أولا وللمجتمع ثانياً.
  • رقصة كيكي: ربما لأنها رقصة سيعتقد الكثير أنها لن تؤذي لكن في الواقع خطرها كبير فهي تتطلب من الشخص المخاطرة في حياته، ومن خلال مشاهدة هذا التحدي على مواقع التواصل رأينا أن أكثر التحديات انتهت بختام كارثي فأشخاص من ماتوا بسبب اصطدامه بسيارة أخرة وهنالك من أصابهم عاهات دائمة وهنالك الكثير من الأشياء التي حدثت مع الجميع خلال تأدية هذه الرقصة، وفي الحقيقة بعد انتشار هذه الظاهرة وكانت سبب ضجة كبيرة من قبل السائقين، ذلك دفع العديد من الدول لإصدار عقوبة بحق من يقوم بتأدية هذه الرقصة لما لها من أضرار على المجتمع.

لم تنتهي الظواهر فنحن في عصر التطور وكل يوم هنالك شيء جديد ولكن ما الحل رغم كل شيء إلا أن وجود مثل هذه الظواهر تكون مسيئة لكل من المجتمع والفرد نفسه لذلك يجب على كل شخص قبل أن يتخذ أي من هذه الظواهر عليه التفكير ملياً بنتائجها المتراكمة عليها وبهذا يتجنب العديد من العواقب الوخيمة.

كانت هذه مقالتنا: لعبة مريم والحوت الأزرق ثم رقصة كيكي : المصطنعات البشرية.. داء متفشٍ !

إقرأ أيضاً: بعض مشكلات الـ SEO | قم بتحسين موقعك الإلكتروني عبر حل هذه العقبات

 

أكتب تعليقك ورأيك