بي إم دبليو 3.0 CSL … لمسات من الماضي وانطلاقة جديدة للمستقبل

إتبعنا على مواقع التواصل 😍👇

لمعرفة المزيد من الشكل الجديد من الطراز بي إم دبليو 3.0 CSL ، علينا اولا  ان نتعرف عن كل ما يحمل هذا الطراز بين طياته من الكثير من التراث والتاريخ، كما علينا أن نتعرف أولا عن ما هو طراز بي إم دبليو 3.0 CSL الأصلي.

فكانت بداية الحكاية عام 1972، حين قدمت الشركة الالمانية العملاقة بي إم دبليو سيارة 3.0 CSL، وذلك من اجل المشاركة في العديد من السباقات السياحية للسيارة ، أو ما يسمى بالتورينغ كار الاوروبية.

إذ لم تكن خبيراً في طرازات السيارة وخاصة فصيلة بي ام دبليو الالمانية ، فربما علينا ان نوضح لك ما يدل عليه حرف (L) ، فربما تعتقد انه يدل على كلمة LONG  التي تعني طويل ، كباقي طرازات بي إم دبليو التي نعرفها واعتدنا عليها.

بل كان هذا الحرف في هذا الطراز بالتحديد ولأول مرة، يرمز إلى كلمة المانية هي (leicht) ومعناها الخفيف، حيث تحمل هذه الكلمة إشارة واضحه إلى وزن السيارة.

كما ان السيارة الاولى من هذا الطراز ، قد اعتمدت على محركاً مكون من ست اسطوانات بسعة 3.0 ليتر، هذا بالاضافة الى شكل خارجي مميز،  الامر الذي جعل الكثيرون يمنحها لقب “بات موبيل” أو  ما تترجم الى سيارة الوطواط ، ويرجع السبب في ذلك الى الإضافات الخارجية  المميزة بهذه السيارة.

إقرأ ايضاً:  تقرير عن مرسيدس C-Class كابريو 2016

أما عن  الذي نتحدث عنه اليوم وهو بي إم دبليو، فيعد تكرماً للطراز  السابق ، والذي يعد اول خطوة على طرق النجاح ، وبفضله ظهر الى النور الطراز بي إم دبليو 3.0 CSL هومايج الاختباري.

حيث يحتوي هذا الطراز على مجموعة من الصفات الرائعة الى كانت تميز الطراز الأول ولاقت استحسان الكثيرون من عملائها.

فعلى سبيل المثال ، فنجد انه من حيث الشكل الخارجي يلاحظ وبشكل واضح الاهتمام بالخطوط الانسيابية والشكل الرياضي ، وبرز ذلك واضحاً من حيث الفتحات الهوائية الأمامية ، والتي تنتوعت ما بين الكبيرة والصغيرة منها ، وحتى وصلت هذه الفتحات الى غطاء المحرك.

 التصميم الامامي للسيارة بي ام دبليو سي اس ال

كما يعد من أبرز اللمسات التصميمية  التي تميزت بها هذه السيارة هى الجناحان الخلفيان المتصلان بأجنحة السيارة بخلفية السيارة وصولا الى العجلات.

وطبعا لاننسى التصميم الامامي للسيارة والذي تشابه كثيراً مقدمة سمكة القرش، وكأنها تحتوي على رأس مدببة ، وهو ما كان إحدى ميزات الطراز القديم.

التصميم الخلفي للسيارة بي ام دبليو سي اس ال

كما تمتعت هذه السيارة بالمصابيح الأمامية، والتي تاخذ شكل حرف الإكس في اللغة الإنجليزية (X)، وتعمل بتقنية الليزر، أما عن المصابيح الخلفية فزودت بتقنية LED.

التصميم الداخلي للسيارة بي إم دبليو 3.0 CSL

من الداخل، جاءت الفكرة الاساسية لمقصورة هذه السيارة تعتمد بشكل اساسي على خفة الوزن ، لذلك فنجد ان الفراغ  يسيطر على نسبة كبيرة من مقصورة القيادة ،  ولا يوجد خلف عجلة القيادة سوى عداد فقط ، احدهما لابراز السرعة والاخر لعدد دورات المحرك.

إقرأ ايضاً:  بويك انفيجن 2016 .. سيارة كروس اوفر جديدة

 التصميم الامامي للسيارة بي ام دبليو سي اس ال

هذا بالإضافة إلى نسبة علبة التروس، ولكن دون لوحة عدادات فعلية أو حتى قسم علوي للوحة قيادة.

ولانها تنتمي الي العلامة الالمانية العريقة في مجال السيارة ، فبالطبع كل جزء من هذه السيارة يتمتع بدرجة عالية من الجودة وبشكل افضل ما يمكن

 التصميم الداخلي للسيارة بي ام دبليو سي اس ال

كما زودت المقصورة الداخلية لهذه السيارة بمواد تشبه الخشب في تصنيعها ، الامر الذي مستوحي ايضا من الطراز الأول.

كما زودت هذه السيارة بباقة من الاضافات التي تزيد من طابعها الرياضي بشكل كبير ، كأحزمة الامان المشابهة لتلك المستخدمة في سيارات السباقات، ونظام إيقاف الدورة الكهربائية في السيارة، ونظام إخماد الحريق ومطفئة ذاتية الحرائق.

أما في الخلف فقد زودت بمكانين مخصصين لوضع خوذتين مع أحزمة لتثبيتهما.

المواصفات الفنية للسيارة بي إم دبليو 3.0

حيث زودت هذه السيارة بمحرك مكون من ست اسطوانات و شاحن تيربو، هذا بالاضافة الى النظام الكهربائي.

 قوة الاداء والمحرك للسيارة بي ام دبليو سي اس ال

الجدير بالذكر ان السيارة بي إم دبليو 3.0 قدمت مزيج مميز ما بين عراقة الماضي وانطلاقه جديدة للمستقبل

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Alert: Content is protected !!