السعودية تكنولوجيا

إغلاق إقلاع سوفت

إغلاق إقلاع سوفت

تفاجأ مستخدمو الانترنت في العالم العربي بإغلاق إقلاع سوفت بشكل مفاجئ ودون مقدمات.

إتبعنا على مواقع التواصل 😍👇

ولمن لا يعلم فإن إقلاع سوفت ( يعمل على نطاق vip600.com ) واحد من المنتديات العربية العريقة التي نشأت مع وصول الانترنت إلى العالم العربي وكان لها حضور قوي في استقطاب المستخدمين العرب حتى حظيت بأكثر من ثلاثة ملايين مشترك خلال سنوات عملها.

الموقع الذي يحتوي على مكتبة برامج ومنتديات عملاقة بملايين المشاركات أغلق بين ليلة وضحاها تاركاً رسالة شكر وامتنان لكل زواره وأعضائه، وكذلك لشركة الاستضافة التي تعاونت معه.

vip600

الشاب السعودي طارق العيدان صاحب منتديات إقلاع سوفت لم يظهر على مواقع التواصل المرتبطة به منذ فترة طويلة ولم يصدر عنه أي تغريدة أو تصريح يوضح الأسباب الحقيقة التي تقف وراء إغلاق إقلاع سوفت.

tariq2011

وقد تصدرت أنباء إغلاق إقلاع سوفت حديث الناشطين في ميدان صناعة المحتوى على الانترنت وأصحاب المواقع الذين تبادلوا التكهنات حول أسباب ما جرى مرجحين أن تكون الأسباب مادية بحتة، ومعتبرين أن ضعف سوق الاعلانات في المحتوى العربي هو المسبب الرئيسي لاغلاق الكثير من المواقع الكبرى في السنوات الأخيرة.

إقلاع سوفت يحظى بترتيب عالمي ومحلي جيد، فبحسب إحصائيات اليكسا الموثوقة عالمياً يحتل الموقع المركز 50 ألف في العالم و 2000 في المملكة العربية السعودية وهي أرقام تعني أن الموقع من المواقع العربية المتصدرة.

إقرأ ايضاً:  كيفية تحميل وتشغيل برنامج اغلاق التطبيقات

مع هذا فإن إقلاع سوفت ليس المنتدى الأول الذي يختار أصحابه إغلاقه وإنهاء مسيرته بصورة مفاجئة، فقد بدأت هذه الظاهرة منذ سنوات مع إغلاق منتديات الويب العربي ثم فتحها للقراءة فقط، وتلاها صاعقة إغلاق منتديات مكتوب التابعة لشركة ياهو والتي شكلت صدمة حقيقة للعالم العربي وصفعة كبرى للمحتوى الرقمي العربي المنهار أساساً على الشبكة العنكبوتية.

هذا ناهيك عن تعثر موقع سوالف سوفت الشهير وتردي وضعه الاداري وانتقاله من مالك إلى آخر بشكل أثر على جودة محتواه بشكل مأساوي.

إلى جانب مواقع ومنتديات عربية عديدة تساقطت واحداً تلو آخر بعد أن كانت مالئة الدنيا وشاغلة الناس !

نظرة سوداوية تسود العالم الرقمي العربي حالياً مع اعتبار أن المنافسة على الانترنت باتت تحتاج لشركات ولم يعد للأفراد مكان تحت الشمس. هذا ويتنبأ البعض بأن مواقع عملاقة أخرى في طريقها للاغلاق ومنها منتديات الاقلاع، ديف بوينت ، ومعهد ترايدنت.

الجدير ذكره أنه وبحسب احصائيات نشرتها الجزيرة نت وذكرتها ويكيبديا فإن المحتوى العربي على الانترنت لا يتجاوز ما نسبته 3% من مجمل المحتوى العالمي وهي نسبة ضئيلة للغاية خصوصاً إذا ما قورنت بعدد المستخدمين العرب .

وبالتالي فإن إغلاق مواقع كبرى بمحتوى ضخم سيؤدي إلى تراجع أكبر للمحتوى العربي وإضعاف الكينونة العربية في معركة الوجود ضمن العالم الافتراضي.

Save

Save

أكتب تعليقك ورأيك