تكنولوجيا

سامسونغ تعمل على هاتف ذو شاشتين بتصميم مدهش تعرّف عليه الآن !

samsung, smartphone

سامسونغ سبق أن استخدمت تكنولوجيا الشاشة المنحنية في أجهزة مثل غالاكسي S8. العملاق الكوري يسعى حالياً نحو براءة اختراع لتكنولوجيا أخرى ستغير تماماً ما ستكون عليه الهواتف الذكية في المستقبل.

براءة الإختراع هذه تم تقديمها في WIPO في 12 نيسان (أبريل) 2017 وسجلت في 4 كانون الثاني (يناير)، وتتضمن عدة أفكار تملكها سامسونغ لتصاميم هواتف ذكية تضم شاشة تنفتل من الوجه الأمامي للجهاز إلى الوجه الخلفي، هذه الأفكار تتجسد في ثلاث نماذج لما يمكن أن يكون عليه الهاتف الذكي.

سامسونغ تعمل على هاتف ذو شاشتين تعرّف عليه الآن !

سامسونغ تعمل على هاتف ذو شاشتين تعرّف عليه الآن !

سامسونغ تعمل على هاتف ذو شاشتين بتصميم مدهش تعرّف عليه الآن !

التصميم الأول: شاشة تنفتل حول الجانب الأيمن من الهاتف الذكي

التصميم الأول يظهر هاتف ذكي يملك شاشة واحدة مستمرة تنحني على الجانب الأيمن لتستمر إلى الخلف، مما يعطي إحساس بأن الجاهز يملك شاشتين، واحدة في الأمام وأخرى على الوجه الخلفي.

إقرأ أيضاً:  سامسونغ تحسم أمرها: غالاكسي نوت 6 بشاشة منحنية

وبشكل مشابه لكيفية تحول شاشة الهاتف من الوضع الأفقي إلى العمودي حالياً اعتماداً على طريقة الإمساك، فهذا النموذج يمكنه أن يغير الوضعية من الأمام إلى الخلف اعتماداً على كيفية إمساك المستخد للجهاز. تخيل جهاز مثل هذا يتيح لعدة مستخدمين مشاهدة نفس المحتوى على أي جانب من الجهاز بنفس الوقت، بدلاً من التجمع فوق شاشة واحدة.
في هذا التصميم على الرغم من أن الشاشة تمتد إلى الخلف لكن فقط الوجه الأمامي يمكن أن يستخدم كشاشة لمسية.

التصميم الثاني: يمكن أن يقفز المحتوى بين الشاشتين الأمامية والخلفية

التصميم الثاني يعرض شاشة تنحني على كامل جسم الجهاز الذكي، لكنها تحوي مستشعرات لمعرفة الطريقة التي يمسك المستخدم بها الجهاز. هذا التصميم سيتيح أن يقفز المحتوى بين الشاشتين الأمامية والخلفية لكنه سوف يصغر من حجم الشاشة اعتماداً على موضع يد المستخدم التي تمسك الجهاز.
في هذا التصميم الشاشة اللمسية موجودة على الامام والخلف وهذا يفيدك في الرد على المكالمات ورؤية الإشعارات على الشاشة الخلفية، ايضاً يمكنك الوصل إلى البريد الإلكتروني والإستديو والتطبيقات.

إقرأ أيضاً:  غالاكسي Note 9 من سامسونج | إليك 5 أسباب ربما تجعلك لا تنتظر الهاتف القادم

التصميم الثالث: شاشة تنحني من أسفل الهاتف الذكي

التصميم الثالث يظهر هاتف ذكي ذو شاشة تنحني بإستمرار من الجانب السفلي للجهاز بدلاً من الجانب، جهاز مثل هذا غالباً سيملك وظيفة تماثل التصميمين السابقين، لكن بطريقة مختلفة.
وبشكل مشابه للتصميم الثاني، الشاشة يمكن أن تستخدم بالمس من الأمام والخلف.

سامسونغ لم تؤكد أنها ستعتمد أي من التصاميم الثلاث بعد رسمياً. لكنها أظهرت كيفية تفكير الشركة لمستقبل الهواتف الذكية.
وبالطبع شركة عملاقة مثل سامسونغ تملك العديد من براءات الإختراع التي لم تظهر بعد إلى الأسواق. ليس هناك أي تأكيد إن كانت هذه التصاميم ستخرج إلى الحياة ضمن أجهزة في وقت قريب. لكن ليس من المفاجئ أن ترى المزيد من التطور في تكنولوجيا الشاشات للهواتف الذكية من سامسونغ على اعتبار هناك إشاعات ما زالت تحوم حول غالاكسي X ذو الشاشة القابلة للطي من سامسونغ.
مثل هذه الأفكار هي مؤشرات جيدة إلى أن سامسونغ لم تتوقف عن البحث عن وسائل جديدة لتكنولجيا الأجهزة الذكية.

إقرأ أيضاً:  تثبيت iOS 12 على جهازك الآيفون أو آيباد | تعلم الكيفية الصحيحة لفعل ذلك

المصدر

إقرأ أيضاً: معالج Exynos الجديد من سامسونج مراجعة شاملة المميزات والمواصفات

إقرأ ايضاً:

أكتب تعليقك ورأيك

التعليق 1