تكنولوجيا

لوحات مفاتيح الهاتف الذكي هي كابوس بالنسبة للخصوصية

كل من هواتف الأندرويد والأيفون تسمح لك باستبدال لوحات مفاتيح الهاتف الذكي الأساسية بلوحة مفاتيح أخرى تعمل كطرف ثالث ، وبشكل طبيعي فإن ّ لوحة المفاتيح سيكون لها سماحية كاملة للوصول إلى كل شيء يتضمن الكتابة ضمنه بدءا ً من الرسائل السرية وصولا ً إلى كلمات المرور وأرقام بطاقات الإئتمان. إن ّ بعض بيانات لوحات المفاتيح ترسل غالبا ً عبر الإنترنت حيث يمكن أن يتم سرقتها أو حتى يتم استخدامها بشكل سيء من قبل مطور لوحة المفاتيح .

لوحات مفاتيح الهاتف الذكي هي كابوس بالنسبة للخصوصية

لوحات مفاتيح الهاتف الذكي هي كابوس بالنسبة للخصوصية

ما نقوله ليس عبارة عن كلام تنظيري بل هو أمر فعلا ً حصل مسبقا ً ويحصل ، وهو السبب الرئيسي الذي يسبب مشكلة في الوثوق بمثل لوحات مفاتيح الهواتف الذكية هذه التي تعمل كطرف ثالث .

التسريبات المتعلقة بـ لوحات مفاتيح ai.type و Swiftkey

ai.type هو عبارة عن لوحة مفاتيح للأندرويد والأيفون والتي تمتلك أكثر من 40 مليون مستخدم حول العالم ، وفي 5 ديسمبر ( كانون الأول ) من سنة 2017 تم تسريب بيانات شخصية لأكثر من 31 مليون مستخدم لهذا التطبيق ، حيث تم ترك مخدم قاعدة البيانات بدون كلمة مرور تحميه وبذلك أي شخص بات يستطيع الوصول إلى المعلومات . فبالإضافة لأرقام الهواتف ، الأسماء ، وعناوين الإيميل فإن ّ النصوص المكتوبة باستخدام لوحة المفاتيح هذه أيضا ً تم سرقتها .

هذه لم تكن المرة الأولى التي يتم فيها تسريب البيانات بشكل غير مقصود عن طريق لوحة المفاتيح ، فلوحة المفاتيح الشهيرة SwiftKey كان قد حصل تسريب للبيانات من خلالها بعد أن تم ّ شراؤها من قبل شركة مايكروسوفت ، فبدأت لوحة المفاتيح هذه تقوم بعرض اقتراحات لعناوين إيميل خاصة لمستخدمين آخرين للوحة مفاتيح “ Swiftkey ” في حين أن ّ هذه الإيميلات لا ينبغي أن تكون مكشوفة أبدا ً .

لمَ لوحات مفاتيح الهاتف الذكي خطيرة للغاية ؟

لوحات المفاتيح التي تعمل كطرف ثالث تعتبر خطيرة كونها تريد أن تكون ” ذكية ” ، فلوحات المفاتيح لا ترضى بأن تكون على هاتفك وتسمح لك فقط بإدخال الحروف لكنها تحاول أيضا ً أن تقوم بتنبؤ نصي متقدم وتصحيح تلقائي مخصّص ، ومن أجل تخصيص تجربتك لها تقوم غالبا ً برفع البيانات عن كيفية وعمّا تقوم بكتابته إلى مخدمات الشركة الخاصة بها .

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  التعقب على الانترنت : هل يتم ّ تعقّبك على شبكة الإنترنت ؟ تعلم كيف تكتشف ذلك

بالتأكيد هذا يجعل الأمور أكثر راحة ولكن وكما هو الحال في كل شيء تكون الراحة غالبا ً على حساب الخصوصية ، والمشكلة أن ّ لوحات المفاتيح هذه تكون لها إمكانية وصول كبيرة فعندما تقوم بالوثوق بلوحة مفاتيح تعمل كطرف ثالث أنت تعطي للتطبيق مستوى كبير جدا ً من الوصول إلى هاتفك بما فيه كل ما تقوم بكتابته ، لذا عليك أن تنظر بشكل جدي فيما إذا كنت تثق بأن ّ الشركة التي أنشأت لوحة المفاتيح تقوم بالتعامل مع بياناتك بشكل مسؤول و تقوم بتأمين مخدماتها ، فمثلا ً قد تثق بلوحة مفاتيح “ Gboard ” من جوجل إذا كنت تثق أساسا ً بشركة جوجل وتأتمنها على معلوماتك الشخصية ، ولكن أن تثق بشركة أقل حجما ً وأقل شهرة منها كما جرى مع شركة ai.type هو بالتأكيد لا يستحق الوثوق بها وأن تخاطر بمعلوماتك لأجلها .

قد تقول مثلا ً أن لوحة مفاتيح Swiftkey هي أكثر ثقة من ai.type كونها تعود لمايكروسوفت حسنا ً قد يكون اتخاذ القرار أمرا ً صعبا ً ، ولكن تذكر أن ّ لوحة المفاتيح هذه ليست مطورة من قبل مايكروسوفت وقد كانت لها مشاكلها في الماضي .

لذلك عندما تستخدم لوحة مفاتيح تعمل كطرف ثالث أنت تقبل مستوى معين من الخطر كون أيّة مشاكل قد تصيب مخدمات لوحة المفاتيح هذه سوف تسبب لك مشاكل أيضا ً ، لذا أنت يجب أن تقرّر في النهاية هل استخدام لوحة المفاتيح الخارجية تلك يستحق هذا الخطر ؟ .

لوحات المفاتيح قد تكون أكثر حماية على الأيفون إذا ما تخلّيت عن ميزاتها

النصائح السابقة تنطبق على كل من الأندرويد والأيفون ، لكن هنالك ميزّة خاصة على الأيفون ففي حين أن ّ الأندرويد يسمح لكل لوحات المفاتيح بالوصول إلى الإنترنت بسبب أن ّ إذن الوصول إلى الإنترنت قد تم ّ إخفاؤه من بلاي ستور ، إلا أنّه في المقابل نظام iOS من أبل يمنع الوصول إلى الإنترنت من قبل لوحات المفاتيح بشكل افتراضي ولتعطيها سماحية الوصول هذه ستحتاج أن تتوجه إلى Settings < اسم تطبيق لوحة المفاتيح < Keyboards وتقوم بتفعيل خيار “ Allow Full Access ” لإعطاء سماحية وصول كاملة .

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  مواقع تحويل صورتك الى كرتون.. حول صورك الى رسوم متحركة بسهولة


الأمر السابق يجعل لوحات مفاتيح كل من الأيفون والأيباد آمنة أكثر للتثبيت والاستخدام بدون القلق على الخصوصية ما لم تقوم بإعطاء سماحية وصول كاملة لها بشكل يدوي . المشكلة هي أن ّ العديد من لوحات المفاتيح التي تعمل كطرف ثالث تكون مفيدة فقط عند وصولها للإنترنت كونها تجلب البيانات مثل صور GIF المتحركة أو الروابط من الإنترنت ، أو لربما بسبب أن ّ اقتراحاتها وتخصيصاتها المتقدمة تعمل فقط من خلال الوصول إلى التخزين السحابي .

متى ما قمت بتفعيل ” الوصول الكلي ” للوحة مفاتيح ما على iOS ستصبح بدون أدنى شك بخطر كما لو كنت على نظام الأندرويد ، ولكن يوجد بعض الاستثناءات من ناحية أن ّ iOS لا يسمح للوحات المفاتيح التي تعمل كطرف ثالث بالعمل ضمن حقول كلمات مرور نظام التشغيل ، أمّا ما عدا ذلك فأنت ستكون بنفس مستوى الخطر الذي قد يتعرض له نظام الأندرويد عند تثبيت نفس لوحة المفاتيح لذلك تحذّرك أبل بشدة عندما تحاول أن تعطي لوحة مفاتيح سماحية الوصول الكليّة .

في النهاية القرار قرارك فيما إذا كنت تريد تثبيت لوحة مفاتيح كطرف ثالث أو لا ، لكن ننصحك أن تفكر مرتين قبل القيام بذلك ، وإذا كان لا بد من أن تحصل على لوحة المفاتيح تلك فإنّنا نقترح أن تحاول قدر الإمكان استخدام لوحات مفاتيح موثوقة من شركات معروفة وموثوقة مثل جوجل ومايكروسوفت بدلا ً من أن تستخدم لوحات من مطورين ربما لم تسمع عنهم مسبقا ً ، وبرغم أنّه حتى تثبيتك للوحة مفاتيح من شركة موثوقة ليس أمرا ً مثاليا ً لكن على الأقل يكون لديك علم بمن تتعامل معه .

كانت هذه مقالتنا: لوحات مفاتيح الهاتف الذكي هي كابوس بالنسبة للخصوصية

قدمناها لكم من مدونة عربي تك التقنية

المصدر: https://www.howtogeek.com/335428/smartphone-keyboards-are-a-privacy-nightmare/

إقرأ في عربي تك أيضاً: طريقة الظهور بشكل غير متصل على إكس بوكس ون – شرح بالفيديو

إتبعنا على مواقع التواصل

أكتب تعليقك ورأيك