تكنولوجيا

نظارة عجيبة تحذّر من الإرهاق وتحمي السائقين من النوم

نظارة جديدة تقيس الجهد المبذول

يأمل مصنعو النظارة في أن تساعد في الحد من الإجهاد في العمل ومن حوادث السيارات، التي سببها تغلب النوم على السائقين.

اختُرعت في اليابان نظارة جديدة تقدّر حجم الجهد الذي بذله صاحبها، وتحذّره من الإرهاق.

يعتمد عمل النظارة الجديدة على أجهزة استشعار دقيقة في الجزء الموجود فوق الأنف وخلف الأذن وبالقرب من العينين.

تحللّ هذه الأجهزة حركات الوجه والعينين، وتُجمّع معلومات عن الحالة البدنية لصاحبها.

تقوم أجهزة الاستشعار داخل النظارة برسم خطوط بيانية إلكترونية لحركة العينين، واستنادا إلى فرق الجهد بين القرنية والشبكية، تستطيع النظارة قياس الجهد المبذول بدقة.

ويمكن ربط النظارة الجديدة عن طريق البلوتوث بجهاز الهاتف، حيث تقوم بإرسال رسالة نصية تحذّر فيها مرتدي النظارة، في حال الإفراط في إجهاد الجسم وتعرضه للتعب.

إقرأ ايضاً:  الواقع المعزز ما هو ؟ تفاصيل مدهشة عن الثورة التقنية الجديدة

يبلغ وزن النظارة 36 غراما، وهي مزودة بجهاز لقياس التسارع وجهاز غيروسكوب صغير، يٌستخدم لحفظ التوازن والتوجيه.

تقوم هذه الأجهزة بحساب خطوات مرتديها، وعدد السعرات الحرارية المستهلكة داخل الجسم.

ويأمل مصنعو النظارة في أن تساعد في المستقبل في الحد من حوادث السيارات، التي تحدث بسبب نوم السائقين، وكذلك في الحد من مخاطر الإجهاد في العمل.

ومن المنتظر البدء ببيع النظارة في الأسواق مع بدايات عام 2015 .

المصدر: RT + “اس.ار.اف”

إتبعنا على مواقع التواصل 😍👇