التخطي إلى المحتوى
معادن الأرض على المريخ !
مسبار كيوريوسيتي
مسبار كيوريوسيتي
مسبار كيوريوسيتي

عندما وقع اختيار العلماء على صخور على سطح كوكب المريخ لاختبار أجهزة الليزر للمسبار كيوريوسيتي كانوا يتوقعون انها تحتوي نفس المعادن التي تتضمنها الصخور الاخرى على الكوكب الاحمر… الا انهم وجدوا انها اقرب شبها بصخور كوكب الارض.

تشبه هذه الصخور بدرجة كبيرة من ناحية التركيب الكيماوي أنواعا توجد على جزر في المحيط مثل هاواي وسانت هيلينا ومناطق الجرف القاري في ريو جراندي التي‭‭ ‬‬تمتد من‭‭ ‬‬ كولورادو البى المكسيك.

وقال رالف جيليرت احد علماء برنامج كيوريوسيتي والاستاذ بجامعة جولف في اونتاريو بكندا للصحفيين خلال مؤتمر صحفي يوم الخميس “كانت مفاجأة تلك التي اكتشفناها في تلك الصخور.”

واضاف في اشارة الى الصخور التي تتركب من مواد منصهرة “انها صخور نارية. الا انها تبدو نوعا جديدا من الصخور التي نعثر عليها على المريخ.”

كان المسبار قد هبط على سطح المريخ قبل شهرين للتأكد مما اذا كان الكوكب الاحمر – وهو أكثر كواكب المجموعة الشمسية شبها بالارض – قد شهد من قبل ظهور المقومات الاساسية للحياة.

ونجح المسبار خلال الشهر الماضي بالاستعانة بأجهزة الليزر في تحليل عينات من الصخور المختلفة للتعرف على تركيبها الكيميائي ومحتواها من المعادن.

ووجد العلماء أن هذه الصخور تفتقر الى عنصري المغنسيوم والحديد اللذين وجدا في صخور نارية كان المسباران السابقان سبيريت واوبورتيونيتي قد عثرا عليها في مهام سابقة على المريخ.

وتزخر هذه الصخور بمعادن شبيهة بالفلسبار الامر الذي يعطي قرائن تشير الى تاريخها.

وقال الخبير الجيولوجي ادوارد ستولبر الذي يعمل بمعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا في باسادينا للصحفيين “الطريقة التي تشكلت بها مثل هذه الانواع من الصخور… تشبه الطريقة التي يتم بها تحضير كحوليات شراب التفاح.”

وابان العصور الاستعمارية كان عصير التفاح يوضع في براميل كبيرة ليتجمد المحلول جزئيا في الشتاء. وقال ستولبر “يتجمد الماء لتحصل على المزيد والمزيد من شراب التفاح.” ويمكن ان يتعرض الصهير البركاني داخل اي كوكب لنفس هذه الظروف.

ويواصل المسبار اختباراته لفحص عينات تربة المريخ في المعمل الملحق به سعيا لاستكمال التحليل الكيميائي لصخور الكوكب الاحمر.

وفي مرحلة لاحقة يتجه المسبار الى منطقة تعرف باسم جلينيلج لفحص ثلاثة انواع مختلفة من الصخور.

وهبط المسبار – ذي العجلات الستة والذي يزن طنا ويعمل بالطاقة النووية ويضم معملا علميا يعمل آليا – على سطح الكوكب الاحمر عند فوهة تقع على خط استواء الكوكب في السادس من أغسطس آب الماضي.

ونقطة هبوط المسبار الاساسية هي جبل (شارب) وهي هضبة مكونة من طبقات صخرية ترتفع لمسافة خمسة كيلومترات عن سطح فوهة (جيل).

ومشروع كيوريوسيتي الذي يتكلف 2.5 مليار دولار ويستمر عامين ويطلق عليه رسميا المختبر العلمي للمريخ هو أول مهمة تتعلق بوجود حياة في الفضاء تقوم بها ادارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) منذ مهام سفن الفضاء فايكنج في سبعينات القرن الماضي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *