التخطي إلى المحتوى
كيف توفقين بين العمل والزواج ؟
الزوجة العاملة
الزوجة العاملة
الزوجة العاملة

تحاول المرأة المستقلّة والعاملة القيام بالمستحيل للتوفيق بين منزلها وعملها، قد تواجه الكثير من الصعوبات في هذا المجال لأنّ الاهتمام بالأولاد أمرٌ يتطلّب الكثير من المسؤوليّة والحذر، وكذلك الأمور العمليّة الصعبة التي تحتاج إلى الكثير من التدقيق والدراسة.
لا بدّ للمرأة أن تجد بعض الوسائل المنطقيّة لتستطيع التوفيق بين هذين المجالين الصعبين.• حدّدي الأولويات
هناك الكثير من الأولويات التي على المرأة أن تحدّدها إن كان ذلك في مكان العمل أو في المنزل، اكتبي لائحة بكلّ ما عليك القيام به في المكانين وحدّدي الأهمّ لتبدئي بتنفيذه، وذلك سيساعدك إلى حدّ كبير في البدء بالأفضل.
• استشيري زوجك
لا بدّ للمرأة أن تستشير زوجها في كافّة الأمور الحياتية وخصوصاً تلك التي تختصّ الأولاد، لأن الأكيد أنه يرى الأمور بطريقة مختلفة عنك.
• اطلبي المساعدة
ربّما عليك أن تطلبي المساعدة من زوجك وأهلك في بعض الأحيان لأنّك لا تستطيعين القيام بكلّ الأمور وحدك، يمكنك أن تأتي بالطعام من منزل أمّك أو أمّ زوجك حين لا تستطيعين الطهو في بيتك جرّاء عملك الكثير والدقيق.
• اجعلي لكلّ وقت حكمه
عليك أن تخصّصي وقتاً لمنزلك ووقتاً لعملك، فحين تكونين في مكان العمل فكّري في العمل، ومتى أتيت الى المنزل انسي الأوراق والمكتب وفكّري فقط بمنزلك، يمكنك أيضاً أن تجعلي من يوم عطلتك يوماً لإنهاء كلّ أعمالك.
• ابتسمي للحياة
الحياة جميلة بكلّ ما فيها حتّى إن كانت صعبة على المرء في بعض الأحيان، علينا أن نستفيد من كلّ لحظة جميلة فيها ونعيشها كما هي، لذا للعمل وقتٌ وللمنزل والحبّ والأولاد وقتهم أيضاً.
إنّ التوفيق بين العمل والمنزل ليس بالأمر السهل ولكنّه ليس مستحيلاً إذا حاولت المرأة أن تتصرّف بحكمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *