التخطي إلى المحتوى
فضاء
فضاء
فضاء

تواجه الأرض تهديداً جديداً من الفضاء، حيث تؤكد الوكالة أنه في حال تمكن كوكبنا من تجنب الاصطدام مع كويكب أبوفيس عام 2029 فإن الأرض ستصطدم مع جسم فضائي آخر 1999 RQ36 ، الذي سيقترب من كوكبنا على مسافة قريبة للغاية في عام 2182.
تعتزم وكالة الفضاء الأمريكية في عام 2018 إرسال مسبار إلى 1999 RQ36 ، لدراسة مستوى ازاحة مداره عن طريق تسخين جانب واحد بواسطة الشمس. وبفضل هذا يأمل الفلكيون أن يتمكنوا من تحديد مدى خطورة الكويكب على الأرض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *