التخطي إلى المحتوى
كاميرا تحدد بنفسها اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة !
كاميرا تحدد بنفسها اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة
كاميرا تحدد بنفسها اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة
كاميرا تحدد بنفسها اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة

تطرح شركة أو.ام.جي البريطانية كاميرا جديدة في اسواق بريطانيا في نوفمبر تشرين الثاني تستطيع ان تحدد بنفسها اللحظة المناسبة لالتقاط الصورة.

وتستخدم الكاميرا التي اطلق عليها اسم “اوتوجرافر” خمسة مستشعرات داخلية وبرمجيات من تطوير شركة مايكروسوفت لاختيار افضل لحظة لالتقاط الصور بدون اي تدخل من المستخدم.

وتستطيع الكاميرا التقاط 2000 صورة عالية الدقة في يوم واحد ويمكن بعد ذلك تجميعها في سجل مرئي لمناسبة مثل حفل أو مهرجان موسيقي أو يوم في حياة مالك الكاميرا.

والكاميرا الجديدة يمكن وضعها حول الرقبة او تثبيتها بالملابس أو وضعها في مكان للمراقبة وهي أول كاميرا للمستهلك تنتجها شركة أو.ام.جي المتخصصة في تكنولوجيا تستخدم في مجالات تتراوح من العاب الكمبيوتر إلى مراقبة الطرق.

وطورت الشركة في باديء الامر نسخة من الاوتوجرافر كمساعد للذاكرة للأشخاص الذين يعانون من العته لكنها قالت انها قررت اطلاقها على نطاق اوسع بالسوق بعد ان اكتشفت ان مستخدمين وعائلاتهم يستخدمونها ايضا لتسجيل مناسبات خاصة.

وقال المدير التنفيذي لشركة أو.ام.جي نيك بولتون ان الكاميرا تملأ فراغا بين التصوير الفوتوغرافي ولقطات الفيديو.

وقال بولتون ان الكاميرا ستباع مباشرة للجمهور بسعر 399 جنيها استرلينيا (650 دولارا). وأضاف ان من المحتمل طرحها للبيع بعد ذلك في الولايات المتحدة واليابان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *