التخطي إلى المحتوى
فايسبوك يطرح اداة جديدة للتخلص من البرمجيات الخبيثة

فايسبوك يطرح اداة جديدة للتخلص من البرمجيات الخبيثة

قدمت “فايسبوك” أداة جديدة تساعد المستخدمين على رصد البرمجيات الخبيثة والتخلص منها.
وتعاونت المجموعة مع شركات كبيرة في مجال الأمن المعلوماتي، مثل “كاسبرسكي لاب” و”اف-سكيور” و”تراند مايكرو” وسمح لها هذا التعاون برصد برمجيات خبيثة في كومبيوترات أكثر من مليوني شخص.

فايسبوك يطرح اداة جديدة للتخلص من البرمجيات الخبيثة
فايسبوك يطرح اداة جديدة للتخلص من البرمجيات الخبيثة

وقال تريفور بوتينغر المهندس المكلف الشؤون الأمنية في “فايسبوك” “نقدم لهؤلاء الأشخاص أداة تنقيح تعمل بالتزامن مع استخدام فيسبوك وتعلمهم بما رصدته في نهاية تحليلاتها”.
وهو أوضح أن البرنامج يستند إلى “مجموعة من الإشارات تسمح بالتعرف على المواقع الموبوءة واستئصال البرمجية من الكومبيوتر حتى لو لم تكن ترسل روابط مضرة”.
وغالبا ما يتعرض مستخدمو “فايسبوك” لعمليات قرصنة يتم في إطارها انتحال هوية أحد معارفهم، على ما ذكرت كايت كوشتكوفا من “كاسبرسكي لاب”.
ويقوم أيضا القراصنة باستخدام “فايسبوك” بحيث يكبس المشترك على زر “يعجبني” لمنتجات وخدمات لا يريد الترويج لها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *