تكنولوجيا

سيرة حياة بيل غايتس ملك مايكروسوفت

بيل غايتس

بيل غايتس

إتبعنا على مواقع التواصل 😍👇

أعتقد أن #بيل_جيتس إسم غني عن التعريف كلنا نعرف شركة ميكروسوفت التي تعتبر منتجاتها هي أصلا محور حياتنا اليومية في عملنا على الكمبيوتر والإنترنت. 684 ولادته وأيام الطفولة: ولد بيل جيتس في أسرة من رواد الأعمال في الاساس ذوي روح عالية للعمل والإنجاز. ولد ويليم هنري جيتس الثالث (بيل جيتس) في سياتل في 28 أكتوبر عام 1955.

كان أبوه هنري جيتس يعمل محاميًا مشهورًا في سياتل وكانت أمه ماري جيتس مدرسة و وصي في جامعة واشنطن ورئيسة الشركة المتحدة للطرق الدولية.

كان بيل جيتس المولود الثاني لأسرة تملك 3 أطفال وقد كان الفتى الوحيد لأختين واحدة منهما أكبر منه والآخرى أصغر. وقد كان بيل جيتس في المدرسة طالبًا متفوقًا في جميع المواد ولكنه كان أكثر من متفوق في الرياضيات. بيل جيتس بداياته المبكرة: عندما وصل بيل جيتس إلى سن الثالثة عشرة لاحظ أبويه أنه ليست من الحكة أن يظل بيل جيتس الصغير في هذه المدرسة العامة نظرًا لمواهبه الفائقة في الرياضيات لذلك قاموا بإدخاله مدرسة خاصة بالمتفوقين وعلوم الحاسب. وقد كان طبعًا أول طلب للمدرسة أن يكون الفتى مالكًا لجهاز كمبيوتر يستطيع العمل عليه وقد كانت بداية بيل جيتس مع الكمبيوتر حيث بدى الفتى وكأنه مسحور.

بيل جيتس على هذا الكمبيوتر برمج بيل جيتس أول برنامج له tic-tac-toe والتي تتيح للمستخدم اللعب ضد الكمبيوتر وبعد هذا البرنامج استغل هو وصديقه paul Allen كل فرصة لتصنيع البرامج للشركات الكبيرة واستغلال كل فرصة لتعلم اساسيات الحاسب وخلال هذه الفترة عرف بيل جيتس أن مواهبه تنمو بشكل كبير في مجال البرمجيات لذلك استغل كل فرصة لتنمية نفسه فيها بحيث يصبح له في المستقبل شركته الخاصة. وعندما أصبح في 17 من عمره أسس أول شركة ناشئة له مع paul allen وأسماها Traf-O-Data وقد كان تخصصها في تصنيع عدادات للمرور ولكن في هذ السن ضغط عليه أبويه لكي يدخل جامعة هارفارد لكي يكمل دراسته الجامعية خاصة بعد أن حصل على درجة 1590 من 1600 في إمتحان SAT وهناك قابل Steve Ballmer والذي أصبح هو أيضًا أحد أصدقائه الذين أسسوا معه ميكروسوفت فيما بعد.

بيل جيتس أما عن Paul allen فقد سافر إلى بوسطن لكي يعمل في هوني ويل وهناك وجد شركة صغير تعمل على تصنيع الكمبيوتر بإمكانيات جيدة وأسعار مناسبة وقد وجد paul في هذا المجال أمر واعد لكي يبدأ شركة جديدة وهنا عاد بول لكي يتعاون مع بيل والذي تحمس للفكرة وترك جامعة هارفارد لكي يتفرغ للأعمال المستقبلية. بدايات ميكروسوفت: عندما علمت MIT بما يقوم به بول وبيل قررت التعاون معهما كما أعطتهم مجموعة من الكورسات التدريبية لمساعدتهما تقنيًا وعمليًا خاصة بعدما قامًا بتصنعي أول BASIC interpreter بعدهما عمل كل منهما تحت رعاية MIT في نوفمبر عام 1975 وقد أسميا مجموعتهما في MIT باسم micro-soft بيل جيتس كانت ميكروسوفت في البداية شركة لتجميع الموهوبين في مجال البرمجة ولكن بيل جيتس إكتشف بعد فترة من العمل أن هذا لا يمكن أن يؤدي إلى مشروع تجاري ضخم على المدى الطويل لذلك في فبراير 1976 كتب في مجلة MIT مقال يتلخص في أن MIT لن يتسطيع الإستمرار أو الإنتاج أو التوزيع أو إنتاج برمجيات عالية التقنية بدون مدفوعات. ولذلك لم يلقى المقال القبول بين المبرمجين وهنا أصبحت ميكروسوفت مستقلة عن MIT.

إقرأ ايضاً:  ايقاف التحديث التلقائي للويندوز | طريقة إيقاف التحديثات في نظام ويندوز 10على الكمبيوتر

وأصبح موقع ميكروسوفت الآن في بيليفو في واشنطن في يناير عام 1979. وقد أعطى بيل جيتس الإحساس لجميع العاملين في ميكروسوفت بأن يتحملوا مسئولية الشركة وأعمالها حيث أعطاهم إحساس أن الشركة تعود لهم. بيل جيتس خلال الخمس سنوات الأولى من بداية ميكروسوفت كان بيل جيتس يكتب أكواد البرمجة مع فريقه بحيث لم يوجد سطر في البرمجة لم يعرفه بيل جيتس وبالطبع كان يهتم بجانب ال business أيضًا. الشراكة مع IBM: وجدت شركة IBM العالمية أن ميكروسوفت رغم أنها شركة ناشئة ولكنها ستصبح ذات مستقبل. في يوليو 1980 أرادت IBM أن تضع نظم تشغيل على حواسيبها الخاصة فاستشارت بيل جيتس فقام بترشيح أحد الباحثين لهم والذي قام بما يريدون بالفعل ولكن حدثت أزمة بسبب الترخيص بين الشركة والباحث.

بيل جيتس عرض جاك سامز المشكلة على بيل جيتس والذي أنتج بعد بضعة أسابيع نظام الدوس والذي بيع لشركة IBM بمبلغ 50000 دولار وفي 20 نوفمبر 1985 تم إطلاق أول إصدار من الويندوز بالتعاون مع IBM وأستطيع أن أقول أننا نعلم ما حدث بعدها من شهرة للويندوز وشهرة لبيل جيتس وصعود خارج لميكروسوفت كواحدة من أكبر شركات التقنية العالمية في مجال البرمجيات بيل جيتس حياة بيل جيتس العائلية: تزوج بيل جيتس من ميليندا فرينش عام 1992 وولد لهما 3 أطفال جينيفر 1996 وروري 1999وفويبي 2002 وكون مع زوجته منظمة بيل وميليندا كمساهمة منه لجعل العالم أفضل من خلال مساعدة كل من يستطيع مساعدتهم من الناس بيل جيتس بيل جيتس دروس نتعلمها من حياة بيل جيتس: كل ما حولنا يمكن أن يلهمنا بفكرة نستطيع تنفيذها لنغير بها العالم ولكن يجب أن نكون دقيقي الملاحظة وأكثر تفتحًا على العالم يجب أن نهتم بمجال في حياتنا نحبه ونعطيه روحنا وعقولنا ونحاول بكل جهد أن نكبر به استغلال الفرص لإنشاء ما نريد ليس التعليم الراقي هو الهدف في حد ذاته بل كيفية إستخدام هذا التعلم هو الغاية التي يجب أن تفكر بها عندما تصعد لا تنسى أن هناك من ينتظر منك أن تكون الأمل له لذلك لا تنسى مساعدة الناس من حولك إذا فكرت في عمل شركتك يجب أن تعرف أنك سوف تعمل في كل جزء بها تقنيًا وعمليًا

أكتب تعليقك ورأيك