تكنولوجيا

دراجة تطير لتخلصك من الازدحام المروري

إتبعنا على مواقع التواصل 😍👇

الهروب من الازدحامات المرورية أصبح أمرا ممكنا بفضل الـ”جيروكوبتر”، وهي سيارة هجينة بمقعدين يمكنها الطيران.

المركبة الجديدة تحمل اسم “بال في ون” وقد حصلت على إجازة قانونية للسير في الطرق والطيران بعد سنتين من ابتكارها، ويبلغ ثمنها 395.9 ألف دولار (184.5 ألف ريال سعودي) ويمكنها الإنطلاق من الثبات إلى 60 ميل/ساعة في أقل من 8 ثوان ويمكنها الوصول لسرعة 112 ميل/ ساعة.

وسيحتاج مالكو المركبة إلى رخصة طيران رياضية للإنطلاق بها في السماء إلى جانب رخصة القيادة العادية، وبرغم أنها تعد هليكوبتر، فمثل بقية نماذج السيارات الطائرة الموجودة تحتاج إلى ممر بطولة 540 قدم حتى تتمكن من الطيران، وتعد أبطأ من المروحيات العادية كما أنها لا تستطيع الثبات في الجو، وفقا لما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

أما على الأرض فالمركبة تعد شيئا ما بين الدراجة النارية وسيارات السباق، حيث أن الشاسيه الخاص بها تم بناؤه لتميل في المنعطفات، وبعكس السيارات التي تظهر في الأفلام، فهي لا يمكنها فرد شفرات المروحة الخاصة بها والإنطلاق في السماء، حيث أن عملية ارتفاعها عن الأرض تستغرق 10 دقائق.

إقرأ ايضاً:  شرح طريقة خدمة الاتصال على حساب الغير من زين

وبمجرد توقف المحرك، تطوي الشفرات نفسها أتوماتيكيا، وبضغطة زر تنزل المروحة لتصبح في وضع أفقي، لكن على السائق إخفاء الذيل والشفرات يدويا.
وذكر المتحدث باسم الشركة المصنعة للمركبة أن نتائج الاختبار الناجح تثبت أنه ليس فقط بالإمكان بناء سيارات طائرة، بل وجعلها متوافقة مع القوانين الدولية الخاصة بالطيران أو القيادة.

وأضافت الشركة أن السيارة تعمل بمحرك 4 أسطوانات قوة 230 حصان يعمل بالبترول، ويمكن لخزان وقود سعة 27 غالون أن يجعل المركبة تطير لمسافة 220 ميل/ساعة على ارتفاع منخفض لا يزيد عن 4 آلاف قدم أو السير بها لسمافة 750 ميل، موضحة أن السيارة مصنوعة من ألياف الكربون والتيتانيوم والألومنيوم، وتزن 680 كلغم.

أكتب تعليقك ورأيك