تكنولوجيا

تقنية الجيل الخامس 5G | كل ما تريد معرفته عنها وكيف ستغير مستقبل الاتصالات !

تقنية الجيل الخامس
تقنية الجيل الخامس

تم إحداث تقنية الجيل الخامس عام 2020 ، و هي تطوير عن التقنيات السابقة ( 1G , 2G , 3G , 4G ) لتتماشى مع متطلبات السوق ، تتميز هذه الشبكة المتطورة بقدرة نقل بيانات عالية مقدّرة بالجيغابايت ، و يتم ذلك خلال أجزاء من الثانية ، و باتباع إجراءات أمان عالية لحماية البيانات المتبادلة عبرها .

تقنية الجيل الخامس

تقنية الجيل الخامس

تقنية الجيل الخامس 5G  :

يحتاج الجيل الخامس 5G إلى ناقل بتردد 3.5 GHZ للانتشار عبره ، وهو تقريباً نفس التردد المستخدم في التغطية في شبكات الجيل الرابع 4G ، و الجيل الثالث 3G ، و الواي فاي ، و منه نستنتج أنه يمكن استخدام نفس مواقع الهوائيات المخصصة للشبكات الخاصة من أجل شبكة الجيل الخامس 5G .

أكثر ما يميز شبكة الجيل الخامس 5G عن باقي أنواع الشبكات ، هو التقنية الذكية ” MIMO ” المضافة إلى الهوائيات ، و تعني هذه القنية المداخل و المخارج العديدة ، و كل هوائي مبني على تقنية ميمو ” MIMO ” يتألف من مجموعة كبيرة من الهوائيات المصغرة ، التي تعطي القدرة على تناقل كميات تدفق هائلة ، و إمكانية بث عالية لا تتوفر في الجيل الرابع 4G .

تتصف شبكات الجيل الخامس 5G بالتوجيهية ، أي تبث الإشارة إلى الجهة الطالبة فقط التي تريد الاتصال بالشبكة ، و ذلك باستخدام موجات راديوية ، و هذا مختلف عن الأسلوب المُتّبع في التقنيات السابقة ( مثل تقنية الجيل الرابع 4G ) ، ففي التقنيات السابقة تتبع أسلوب البث الدائم لبقعة محددة من الأرض ، و تسمح بارتباط الاتصال بين المحطات المشتركة و الشبكة الباثّة ، لذا تعد تقنية البث المستخدمة في الجيل الخامس 5G أكثر توفيراً للطاقة ، نتيجة تخفيف نشاط الهوائيات الغير مطلوبة .

شرح الـ 5G

شرح الـ 5G

أيضاً يمكن توسيع المنطقة التي تغطيها الهوائيات ، و ذلك بإضافة هوائيات صغيرة في الطرقات أو ضمن الأبنية ، مما يعطي مساحات مغطاة أكبر من الإشارة ، أما لزيادة الكمية المتدفقة و جعلها توازي الكمية المتدفقة ضمن الألياف الضوئية ، سيعمل الجيل الخامس 5G باستخدام ناقل التردد الموجات الملمترية التي تردداتها تقارب 26 GHZ ، و قد استخدمت الموجات الملمترية من قبل في أنظمة الحماية من تضارب السيارات ، و بوابات الأمان المستخدمة في المطارات ، و رادارات السرعة … إلخ .

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  نظارات الواقع الافتراضي المتوافقة مع هواتف أندرويد إليك المجموعة الأفضل

تأثير التقنية الجديدة على الصحة و ما قوانينها :

تعمل تقنية الجيل الخامس 5G تحت قوانين و إرشادات معهد الهندسة الكهربائية و الإلكترونية المدعم من قبل منظمة الصحة العالمية ، إضافةً للجنة الدولية للحماية من الإشعاعات غير الأيونية ، كما ذكرنا سابقاً ، يستخدم الجيل الخامس 5G الترددات الراديوية ، الذي أُثبت من خلال الدراسات عبر سنين طويلة عدم وجود أي تأثير سلبي على الصحة ، طالما الترددات المستخدمة ضمن الإطار المسموح الذي حددته المنظمات الدولية ، و تم حفظ تلك السماحيات مرة أخرى في التنظيم الأوروبي من جديد عام 2019 و تحديداً في شهر أيار ” مايو ” .

مع إن تركيب الجيل الخامس 5G على الشبكات قد يحدث ارتفاع بسيط جداً بكمية الموجات الراديوية التي نتعرض لها ، إلا أنها تبقي أقل بكثير من الحد المسموح .

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  جوائز نوبل 2013

أتاحت لجنة الالكترو تقنية الدولية ” CEI ” و لجنة الضبط الأوروبية في المجال الالكتروني و الالكترو تقني ” CENELEC ” ، تحديد مستوى مطابقة الهوائيات ، و كميات التعرض ، و الموبايلات للجيل الخامس 5G .

كلمحة سريعة ، بالنسبة لهوائيات الجيل الخامس 5G ذات 3.5 GHZ أو أعلى ، فأقل قيمة مسموحة للتعرض لها هي 61 m/V ، و بما يتعلق بالموبايلات للجيل الخامس 5G ، التي تستخدم 3.5 GHZ ، لازم أن يكون تدفق الامتصاص الخاص لا يتجاوز 2 Kg/Watt، نفس الحالة لمحطات الجيل الرابع و الثالث و الثاني .

تقنية الجيل الخامس 5G

تقنية الجيل الخامس 5G

إقرأ أيضاً: شبكة 5G ستغير حياة البشر !

إتبعنا على مواقع التواصل

أكتب تعليقك ورأيك