برامج برامج تحرير النصوص

برامج لغة الجافا | أقوى أربعة برامج لتحرير بيانات لغة الجافا روابط رسمية ومباشرة

برامج لغة الجافا
برامج لغة الجافا

برامج لغة الجافا – هناك العشرات من لغات البرمجة موجودة حتى يومنا هذا ، و منها لغة جافا التي مازالت تحافظ على أهميتها و بذلك تضمن استمرارها ، معروفة لغة جافا في استخدامها لبرمجة التطبيقات لأنظمة أندرويد ، و كل لغة برمجة بحاجة لبيئة مناسبة لتحرير أكوادها ، يرغب المبرمجين للمحررات IDE التي تأتي مع مكتبات اللغة و الإضافات الأخرى ، التي تسهّل عملية البرمجة ، لذا اخترنا لكم مبرمجينا مجموعة بيئات للغة الجافا من أبرز البيئات المستخدمة .

برامج لغة الجافا

برامج لغة الجافا

برامج لغة الجافا :

هذه مجموعة اخترناها بعناية لنساعدكم على اختيار الانسب لكم في سبيل كتابة وتعديل لغة الجافا .. اختاروا منها ما يلائم حاجاتكم 👇

المحرر الأول ، Eclipse :

يعد Eclipse من أقدم المحررات المستخدمة حتى الآن في إنشاء و تطوير برمجيات جافا المتنوعة ، فهو موجود من 19 عام ، يمكّنك التطبيق من إضافة برمجيات و مكتبات ، ليستطيع التطبيق التعامل مع اللغات و البرمجيات المشتقة من لغة جافا ، محرر Eclipse من المحررات الخفيفة على الحاسوب و السريعة في التشغيل ، و نسبةً أن التطبيق يعتبر قديم نوعاً ما فهو مازال يحتفظ بواجهته القديمة الضعيفة ، ربما هذا سبب توافقه على الأجهزة الضعيفة الموارد و عمله بشكل سلس ، قد يخدم هذا التطبيق الأشخاص ذوي الاستخدام القليل للجافا .

المحرر الثاني ، Jetbrains Intellij :

تقدم شركة Jetbrains المحرر الأشهر و الأكمل Intellij ، فهو بيئة شاملة لكل شيء يخص لغة جافا ، من استخداماتها و جزئياتها و اشتقاقاتها ، مثل Julia و Scala ، يتميز هذا المحرر بقدرة المستخدم على دمج البرمجيات التي يحتاجها لتسهيل عملية التكويد و تحسينها للأفضل ، فهذا ما يميز شركة Jetbrains ، قدرتها على تقديم محررات تجمع كل ما يحتاجه المبرمج ، ولكن مشكلته الوحيدة هو الاستهلاك الكبير لموارد الكمبيوتر ، فمثل هكذا محررات تحتاج إلى مواصفات كمبيوتر عالية ، و قد تعمل ضمن المتوسطة ، أما في المواصفات الضعيفة سيكون التعامل معه صعب جداً ، حاله كحال تطبيق Android studio .

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  تعديل الصور أونلاين مع برنامج iPiccy - دمج الصور وتصميمها بسهولة

المحرر الثالث ، Visual Studio Code :

من خلال برنامج Visual Studio Code يمكنك التكويد بأي لغة برمجية كانت ، فقط قد تحتاج إلى تنزيل بعض المعرّفات و البرمجيات اللازمة ، ليتعرّف التطبيق على اللغة و يستطيع التعامل معها على أكمل وجه ، فمن أجل لغة جافا ستحتاج إلى إضافة ستة تعريفات و برمجيات مساعدة ، لتمكين التطبيق من تشغيل ال Compiler ، و ال Maven ، و ال Run ، و ال Debugger و غيرها ، و تختلف الإضافات و التعريفات اللازمة تبعاً للشيء المستخدم في التكويد و البرمجة ، سواء من لغة جافا أو من البرمجيات و اللغات المشتقة منها .

المحرر الرابع ، JDeveloper :

يعتبر هذا المحرر مناسب للمتعلمين الجدد للغة جافا و مبادئها ، لبساطة متطلباته من موارد و خصائص الكمبيوتر ، فيمكن تشغيله على كمبيوتر بمواصفات ضعيفة و لا يواجه أي مشكلة ، أما من أجل العمل على الأكواد الكبيرة و المعقدة فهذا التطبيق لا يناسبها ، لأنه لا يدعم لغة جافا بشكل كامل من حيث كل المتطلبات ، مع إن هذا التطبيق هو تقدمة من شركة أوراكل ” Oracle ” صاحبة لغة جافا ، لكن التطبيق لم يخضع للتحديثات و التطوير لفترة جيدة من الزمن ، فهذا ما جعله في تراجع .

إقرأ أيضاً على Arabitec.com :  برنامج تحميل الملفات Internet Download Manager

المحرر الخامس ، Android Studio :

يعتبر أندرويد ستوديو من أشهر المنصات لإنشاء و تطوير تطبيقات نظام الأندرويد بلغة جافا و كوتلن بشكل أساسي ، فلاستخدامه في البرمجة بلغة جافا ، كل ما عليك فعله هو عند اختيار نوع المشروع الجديد ، اختياره مشروع جافا و ليس تطبيق ، هكذا سيكون التطبيق جاهز للتعامل مع أكواد جافا ، من مساوئ أندرويد ستوديو استهلاكه الكبير لموارد الكمبيوتر ، و بشكل أعلى من محرر Intellij ، لذا إن كانت برمجياتك صغيرة و بسيطة فمن التبذير استخدام محرر كأندرويد ستوديو مُهلك للأجهزة .

المحرر السادس ، Netbeans :

من أشهر محررات لغة جافا المستخدمة في المنظومات التعليمية ، لسهولة التعامل معه و لبساطة واجهاته ، كما يتيح برمجة الواجهات الرسومية ( GUI ) بأسهل التقنيات ، كتقنية السحب و الإفلات ، و عن طريقها تستطيع أن تتحكم في حجم و مكان البيئات و الأيقونات الرسومية ، و برمجتها بلغة جافا لتهيئتها للخدمة ، و سبب تفضيل الكثير لهذا المحرر هو عدم الحاجة لتنزيل و دمج بعض البرمجيات و الإضافات ، ليعمل بشكل جيد و يسير ، إنما يأتي عند تنصيبه بنسخة كاملة تحوي كل الأدوات المطلوبة لأكواد لغة جافا ، و لكن مثلما ذكرنا أن بساطة واجهته كانت جاذبة للمستخدمين ، إلا إنها غير مناسبة للتقنيات و اللغات المشتقة من جافا المتطورة و المعقدة ، كتعلم علوم البيانات باستخدام لغة الجافا .

إقرأ أيضاً:

htmlunit – التعامل مع صفحات الويب في جافا HTMLUnit

إتبعنا على مواقع التواصل

أكتب تعليقك ورأيك