التخطي إلى المحتوى
فايبر
فايبر
فايبر

أوقفت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية، الأربعاء، خدمة تطبيق “الفايبر” لأنها لا تفي بالمتطلبات والأنظمة السارية في المملكة، فيما اعتبره البعض محاولة لمراقبة المحتويات التي يتم تبادلها، أو دعم لشركات الاتصالات التي تخسر بسبب استخدام الجمهور تطبيقات الاتصال المجاني عبر الانترنت.

وأوضح بيان أوردته الهيئة على موقعها الإلكتروني أن “تطبيق الفايبر بوضعه الحالي لا يفي بالمتطلبات التنظيمية والأنظمة السارية في المملكة وقد تم إيقاف التطبيق اعتبارا من اليوم”.

وأضاف أن “الهيئة تؤكد أنها ستقوم باتخاذ الإجراء المناسب حيال أي تطبيقات أو خدمات أخرى في حال عدم الوفاء بالمتطلبات التنظيمية والأنظمة السارية في المملكة”.

وأوضحت الهيئة أنها أبلغت قبل فترة مقدمي الخدمة المرخص لهم بضرورة العمل مع الشركات المطورة لبعض تطبيقات الاتصالات سرعة استيفاء المتطلبات التنظيمية، مشيرة إلى “فايبر” و”واتساب” و”سكايب” خصوصا .

ضبط الاتصالات

وكانت الهيئة هددت أواخر مارس باتخاذ “الإجراءات المناسبة” ضد مواقع اتصالات عبر الإنترنت، ما اعتبر رغبة من السلطات في مراقبة المحتويات التي يتم تبادلها.

كما حذرت من أنها ستتخذ “الإجراء المناسب حيال هذه التطبيقات والخدمات في حال عدم الوفاء بتلك المتطلبات”.

وأكد مصدر في هيئة الاتصالات في وقت سابق أن شركات الاتصالات المحلية طالبت بالاتصال بالجهات المشغلة لهذه التطبيقات لبحث سبل مراقبتها وكيفية تطبيق الأنظمة المتبعة أمنيا على استخدامها.

وطلبت السعودية ودول خليجية أخرى قبل نحو عامين من شركة “ريسيرش إن موشين” الكندية المصنعة لأجهزة “البلاك بيري” تشغيل الخدمة من خلال خوادم تعمل داخل دولها الأمر الذي وافقت عليه الشركة بعد مفاوضات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *