علوم وتقنية

تطور تهنئة رمضان فى زمن السوشيال ميديا

ساعات قليلة وتبدأ أول أيام شهر رمضان الكريم الذى ينتظره المسلمون فى كل مكان فى العالم كل عام، فهو مناسبة مميزة لإصلاح ما أفسدته طبيعة الحياة المزدحمة بالأحداث اليومية، ويستغله كل شخص لإعادة التواصل مع أقاربه وأصدقائه، لذا يبدأ الجميع فى تقديم التهانى بمناسبة قدوم الشهر الكريم والتى تغير شكلها مع تغير الحياة من حولنا وسيطرة السوشيال ميديا على كل المجالات، فلم تعد الطرق التقليدية تستخدم بشكل كبير.




الرسائل النصية 

كانت الرسائل النصية sms من أهم طرق تقديم التهانى للمسلمين فى رمضان، إذ كان يرسل الأصدقاء والأقارب رسائل نصية محددة ومكررة لبعضهم البعض للاحتفال بقدوم الشهر الكريم، ومن أبرزها “خلاص يا عسول رمضان على وصول”، والتى أصبحت مثار سخرية جيل السوشيال ميديا هذه الأيام، بعد أن باتت بمثابة موضة قديمة لا وجود لها بيننا.

مواقع التواصل الاجتماعى 

تتحول مواقع التواصل الاجتماعى فى رمضان إلى ساحات للاحتفال بقدوم الشهر الكريم ومنصة للتهنئة، إذ أصبحت مواقع مثل فيس بوك وتويتر وسيلة أساسية لإرسال التهانى لأى شخص حول العالم بكل سهولة دون دفع أى تكاليف.

واتس آب 

ورغم احتفاظ مواقع التواصل الاجتماعى بدورها الكبير فى دعم المستخدمين بالسهولة والسرعة لإرسال التهانى، إلا أن تطبيقات الدردشة المختلفة أصبحت تلعب دورا أكثر أهمية، فهى تشبه الـsms، لكن دون لكن بشكل أكثر تطورا وسرعة ودون دفع أى أموال أو تكاليف مقابل إرسال هذه الرسالة البسيطة.

اللايف فيديو 

ولعل الفيديو الحى أو بث الفيديوهات من أحدث وسائل التهنئة بشهر رمضان المبارك، إذ بدأ الكثير من مستخدمى موقع فيس بوك فى تسجيل أو بث فيديوهات لتهنئة أصدقائهم والاحتفال بشهر رمضان، باعتبارها وسلة تفاعلية تمكن المستخدمين من التفاعل بدلا من الرسائل المكتوبة.

عربي تك



محرر عربي تك
محرر مدونة عربي تك - أغلب المقالات المنشورة حصرية بمدونة عربي تك ويكتبها أمهر المدونين من العالم العربي لصالح مدونة عربي تك. لنشر مقالاتك على عربي تك قم بزيارة رابط "نشتري مقالاتك" الموجود في قائمة المدونة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *